-->

اعراض سرطان القولون في بدايته والاسباب والتشخيص والعلاج

اعراض سرطان القولون في بدايته والاسباب والتشخيص والعلاج
    اعراض سرطان القولون في بدايته والاسباب والتشخيص والعلاج


    اعراض سرطان القولون في بدايته موضوع هام ،فأى مرض فى بدايته يمكن السيطرة عليه،أما اذا عرف المريض بمرضه فى مرحلة متأخرة فسوف يكون الأمر فى غاية الصعوبة ،لذلك سوف نوضح فى هذه المقالة اعراض سرطان القولون في بدايته واسبابه 
    وطرق العلاج .

    سرطان القولون 
    هو ثاني أكثر السرطانات المسببة للوفاة ،وهو سرطان ينشأ في الأمعاء الغليظة المعروفة أيضا بالقولون أو المستقيم.والمستقيم هو الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة. 
    هذا النوع من السرطان أكثر انتشارا بين الأشخاص  في منتصف العمر. وبالرغم من أنه سرطان يمكن الوقاية منه إلى حد كبيرولكنه غالباً ما يسبب الوفاة لأن الأشخاص يشعرون بالحرج الشديد عند الفحص. 

     أسباب سرطان القولون

    هناك عدة عوامل تزيد من فرصة الإصابة بسرطان القولون، وهي:
    1-النظام الغذائي الغني باللحوم الحمراء واللحوم المصنعة.
    2-وجود اللحميات وهي زوائد تنمو على الجدار الداخلي للأمعاء الغليظة عادة في الأشخاص فوق سن 50 عاما. ومع مرور الوقت، إذا لم تتم إزالة هذه اللحميات فإنها قد تصبح سرطانية وتنتشر لمناطق أخرى في الجسم.
    3-وجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان القولون والمستقيم.
    4-وجود تاريخ شخصي للإصابة بالسرطان.

    اعراض سرطان القولون في بدايته

    أكثر الأعراض شيوعاً لسرطان القولون هي:
    1-الإمساك أو الإسهال
    2-الشعور بأن الأمعاء لا تفرغ بالكامل
    3-وجود الدم  في البراز
    4-غائط أقل كثافة من المعتاد
    5-آلام متكررة تسببها الغازات أو الانتفاخ أو الشعور بالامتلاء
    6-خسارة الوزن دون سبب معروف
    7-الإرهاق المتواصل
    8-التقيؤ والغثيان

    كيف يتم تشخيص سرطان القولون؟


    1-فحص البراز لمعرفة إذا ما كان هناك دم في البراز أم لا.
    2-الفحوصات الرقمية للمستقيم.
    3-تنظير القولون السيني لفحص القولون والمستقيم.
    4-المرضى المصابون بسرطان القولون، أو توجد شكوك للإصابة به، فيتم استخدام مجموعة من التقنيات التشخيصية التي تستخدم للكشف بدقة عن السرطان وتحديد مرحلة تطوره، بما فيها:
    يتم عمل صورة رنين مغناطيسي أو صورة الأمواج فوق الصوتية للمستقيم.
    عمل تصوير مقطعي للصدر والبطن والحوض للكشف عن انتشار السرطان.
    ومع استخدام العلاج الكيماوي الفعال يجب أن تنخفض هذه المؤشرات .
    علاج سرطان القولون 
    يتم تحديد الخطة العلاجية المناسبة للمريض بناء على مدى انتشار المرض في الجسم.
    و يتضمن علاج سرطان القولون الإجراءات الجراحية، والعلاج الكيماوي والعلاج الإشعاعي، وعلاج الأضداد وحيدة النسيلة، ورعاية ما بعد العلاج.
     تعتبر الجراحة أول خطوة في العلاج. 
    وفي الكثير من الحالات يساعد العلاج الكيماوي على تقليل فرص معاودة المرض مرة اخرى .
     ملحوظة:تعتبر الجراحة غير فعالة للمرضى في المراحل المتقدمة من سرطان القولون والذي قد انتشر فعليا، في هذه الحالة يلجأ الأطباء إلى الرعاية التلطيفية.
    Gharam elsawy
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع معلوماتي .

    إرسال تعليق