-->

اعراض الروماتويد وأسبابه وطرق االعلاج

اعراض الروماتويد وأسبابه وطرق االعلاج
    اعراض الروماتويد وأسبابه وطرق االعلاج

    اعراض  الروماتويد واسباب الاصابة بهذا المرض وطرق علاجه  هو موضوع مقالتنا اليوم على موقع معلوماتى ،فمرض الروماتويد هو واحد من الأمراض الخطيرة والروماتويد هو أحد أمراض المناعة الذاتية المزمنة، والتي يهاجم فيها الجهاز المناعيّ للجسم بطانة المفاصل بشكلٍ خاطئ، فيتسبّب ذلك بالتهابها، ممّا قد ينتج عنه الإصابة بتشوُّهات في العظام وتآكلها على المدى الطويل، وقد يمتد المرض في بعض الحالات ليصيب أعضاء أخرى من جسم الإنسان كالجلد، والعينين، والرئتين، والقلب، والأوعية الدموية، وفي الحقيقة إنّ التأثير في أعضاء الجسم الأخرى الذي قد يحدث في بعض حالات الإصابة بالمرض يأتي من الالتهاب المصاحب للمرض، وعلى الرغم من تطور العلاجات الدوائيّة المخصّصة لعلاج التهاب المفاصل الروماتويديّ بشكلٍ كبير إلّا أنّ فرصة تسبّب المرض بإعاقة جسديّة  ممكنة في بعض الحالات الشديدة للمرض
    وسوف نوضح أهم أعراض هذا  المرض .
    اعراض  الروماتويد 
    1-الصعوبة في التحرك مع شدة الألم أثنائه، خاصة في فترة الصباح، فضلًا عن ارتفاع درجة الحرارة، وهو ما يسمى حمى الروماتويد، كما يعاني المريض من الانتفاخات بالمفاصل الصغيرة بالجسم، وهو ما يمتد إلى جميع المفاصل.
    2-يعاني مريض الروماتويد من الالتهابات في أربطة العضلات بالجسم، وهو الأمر الذي يتفاقم ليصل إلى التآكل التدريجي، كما يعمل على تدمير السطح الخارجي للمفصل، وبالتالي فقدان القدرة على الحركة.
    3-تزداد أعراض التهابات الروماتويد لتصل إلى ظهور الأمراض المختلفة الأخرى مثل الأنيميا، والنقص الحاد في نسبة الحديد بالجسم، والارتفاع في ضغط الدم، واعتلال الأعصاب الطرفية.
    4-الالتهابات بالعين، ومعاناة المريض من جفاف العين، مع الإصابة بارتفاع في نسبة إنزيمات الكبد، والإصابة بالهشاشة بالعظام، كما أن مريض الروماتويد يصاب بالضعف العام والإعياء الشديد في العضلات، بالإضافة إلى التهاب الكلى المزمن، والأورام في الغدد الليمفاوية.
    5- يعاني المريض من الانخفاض في الوزن، ويمكن أن تصل الأعراض إلى التفاقم حتى السكتات الدماغية، والجلطات القلبية، والأمراض المختلفة.
    6-ظهور كتل صغيرة تحت سطح الجلد، في منطقة المفصل المصاب. 
    7-التهاب الرئتين، الذي قد يؤدّي إلى الشعور بضيق في التنفّس. 
    8-التهاب الأوعية الدموية، الذي قد ينجم عنه حدوث ضرر في الأعصاب، والجلد، والأعضاء الأخرى في الجسم. الإصابة ببعض اضطرابات الدم، مثل فقر الدم  أو انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء. 
    10- انتفاخ المفصل: يُعدّ انتفاخ المفصل من الأعراض الشائعة جدّاً في حالة الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويديّ، وفي الحقيقة قد يتسبّب انتفاخ المفصل في إعاقة تحريك المريض للمفصل المصاب.
     11-احمرار المفصل: يحدث احمرار المفاصل عندما يتسبّب الالتهاب المفصليّ في تمدّد الشعيرات الدموية التي تقع في منطقة الجلد المغطّي للمفصل المتضرّر، وتُعتمد هذه الحالة على شدّة المرض. دفء المفصل: وهو أحد أعراض التهاب المفاصل الروماتويديّ النشط، والذي يمكن السيطرة عليه بالعلاجات التي يصفها الطبيب للمريض. 12-تيبُّس المفصل: وهو أحد الأعراض التي يعتمدها الطبيب في تحديد شدّة التهاب المفصل النشط، حيث يشعر المريض بتيبّس المفصل المصاب بالالتهاب بشكلٍ كبير في الصباح مقارنةً مع أي وقت آخر خلال اليوم. 
    13-محدودية نطاق حركة المفصل: حيث يعيق الالتهاب تحريك المفصل بشكلٍ كامل في نطاق حركته، وغالباً ما تكون هذه الحالة مصحوبة بضعف في المنطقة المصابة بالالتهاب.

    14-العرج: بالرغم من أنّ العرج قد يرافق عدد من الأمراض التي تصيب أعصاب، وعضلات، وعظام الأطراف السفليّة من الجسم، إلاّ أنّه يُعدّ أيضاً من الأعراض الواضحة في حالة الإصابة بالروماتويد الذي يؤثّر في مفاصل الوركين، أو القدمين، أو الكاحلين، أو الركبتين، ويُعزى ذلك إلى وجود الألم، وتورّم المفاصل وعدم القدرة على تحريكها بشكلٍ تام.

    اسباب مرض الروماتويد

    مرض الروماتويد له كثير من الأسباب، منها 
    1-الخلل في الجهاز المناعي.
    2-الإصابة بالروماتويد يمكن أن تحدث في الإناث أكبر من الذكور، كما أن الروماتويد من الأمراض التي قد تحدث في أي عمر، ولكن النسبة الأكبر في المرحلة العمرية بين الأربعين والستين عاماً.
    3-العوامل الوراثية، والتدخين، والسمنة المفرطة من أهم أسباب الإصابة بالروماتويد.
    4-الإصابة بالعدوى البكتيرية أو الفيروسية.
    5-الإصابة بالبرودة أو الرطوبة.
    علاج مرض الروماتويد:
    هناك عدة طرق لعلاج مرض الروماتويد منها العلاج الدوائى ومنها الوصفات الطبيعية ،مثل :

    1-المضادات الحيوية أو البنسلين من أهم العلاجات للقضاء على البكتيريا التي تتسبب في الالتهاب، ويتم أخذ المضادات الحيوية عن طريق الفم بنسبة 250 ملليجرام كل 6 ساعات يومياً، أو تناول 500 ملليجرام كل 12 ساعة تقريباً.
    2-تناول 3 جرامات يومياً من الأسبرين، على أن تقسم النسبة على عدة جرعات، وفي حالة حمى الروماتويد يتم أخذ 80 ملليجرام يومياً على 4 جرعات متساوية، وبعد أسبوعين من بداية تناول الجرعة يتم تقليل الجرعة إلى 60 ملليجرام في اليوم.
    3-الكورتيزون يساعد على التخفيف من الالتهابات، والتقليل من تدهور الحالة المرضية بالنسبة إلى المفاصل والأنسجة، حيث يأخذ المريض ما يتراوح بين 60 و120 ملليجرام يومياً، على أن تكون مقسمة على 4 جرعات.
    وصفات طبيعي لعلاج الروماتويد :
    1--يساعد الزنجبيل على الوقاية من التهابات الروماتويد.
    2--تناول أوراق الصفصاف، التي تساعد على التقليل من مخاطر الإصابة بالروماتويد، والتقليل من آلام المفاصل، حيث يمكن مضغ أوراق الصفصاف، أو إضافة ملعقتين من أوراق الصفصاف في الماء المغلي، وتناولها مرتين في الصباح وفي المساء يومياً.
    3--تناول كوب واحد من عصير الجريب فروت، حيث إنه من المشروبات التي لها الأهمية في التخفيف من التهاب أنسجة المفاصل.
    4--زيت الكافور يخفف من آلام المفاصل، حيث تتم إضافة ملعقة كبيرة من الكافور المطحون في كأس من زيت جوز الهند الساخن، ويتم تدليك المفاصل والمناطق المؤلمة بالخليط لأفضل النتائج.

    Gharam elsawy
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع معلوماتي .

    إرسال تعليق