الحمل في الشهر الثامن و مراحل نمو الجنين

الحمل في الشهر الثامن و مراحل نمو الجنين
    الحمل في الشهر الثامن و مراحل نمو الجنين

    الحمل في الشهر الثامن ومراحل نمو الجنين وغذاء الحامل فى هذا الشهر هو موضوع مقالنا اليوم ، فالحمل الطبيعيّ يستمر ما بين 37-42 أسبوعاً  ،و تُقسم فترة الحمل إلى ثلاثة مراحل  وتتميّز كل مرحلة بمجموعة من التغيّرات  التي تطرأ على الأم والجنين ؛ تبدأ المرحلة الأولى من أسبوع الحمل الأول ووتستمر حتى الأسبوع 13، ثم تليها المرحلة الثانية من الأسبوع الـ 14 وحتى الأسبوع الـ27، أمّا المرحلة الثالثة فتبدأ من الأسبوع 28 وتنتهي بالولادة.

     الشهر الثامن ضمن المرحلة الثالثة من الحمل؛ و يبدأ من الأسبوع 32 وينتهي بنهاية الأسبوع 36. ؛ لذلك فإنّ المُتابعة الطبيّة وزيارة الطبيب تعتبر أساسيّة لمُتابعة الجنين والتأكّد من نموّه السليم، بالإضافة إلى الاطمئنان على صحّة المرأة الحامل.

    اعراض الحمل فى الشهر الثامن
     تبدأ المرأة الحامل فى هذا الشهر بالشعور بالضيق والانزعاج بسبب زيادة حجم الجنين و تبدأ العديد من الأعراض بالظهور مثل :

    *حرقة المعدة

     *انتفاخ الساقين أو القدمين، والأرق

    *التغيّرات المزاجيّة، بالإضافة للقلق الناتج عن زيادة التفكير فى مرحلة الولادة والأمومة.

     أهم التغيّرات الفسيولوجيّة التي تمر الحامل بها فى الشهر الثامن :

    1-صعوبة التنفس:  تجد الحامل صعوبة في التنفس خلال هذا الشهر نتيجة زيادة الضغط على الرئتين والذي يكون سببه توسّع حجم الرحم  المصاحب لزيادة حجم الجنين ونموّه.
    2-تسرّب الحليب: يبدأ جسم الحامل بإنتاج الحليب تجهيزاً للرضاعة الطبيعيّة و تلاحظ الحامل خلال الشهر الثامن من الحمل بدء تسريب حليب مائل إلى اللون الأصفر من الثديين؛ ويُدعى هذا الحليب باللبأ .

    3-الشعور بآلام الظهر: مع زيادة حجم الجنين داخل الرحم، يزداد وزن بطن الحامل؛ فيزيد الضغط على الظهر ويؤدي إلى زيادة آلام الظهر. ويمكن التخفيف من هذا الألم بممارسة بعض تمارين تقوية عضلات الظهر، وعدم الجلوس والوقوف في نفس لفترات طويلة.

    4-التقلّصات والانقباضات: يبدأ الرحم بالتحضير للولادة مما يؤدى إلى حدوث تقلّصات وهميّة  ورغم  أنّ  هذه التقلصات لا تدعو إلى القلق، ولكن يجب التوجّه إلى الطبيب إذا استمرت أكثر من يوم .

    5-زيادة التبوّل: يزداد التبول نتيجة زيادة ضغط الرحم على المثانة، كما وتُلاحظ الحامل تسرّب بعض البول عند العطس أو الضحك.
    6-ظهور دوالي الأوردة:  تعاني الحامل فى هذه المرحلة من ظهور أوردة منتفخة مائلة إلى اللون الأحمر أو الأزرق على الساقين أو الشرج ، ممّا يسبب الشعور بالألم، أو الحكّة، أو النزيف أحيانا .
    7-حدوث تغيّرات في الشعر والجلد: تلاحظ الحامل ظهور علامات تمدد على الجلد، وقد يُصبح الشعر أكثر سُمكاً نتيجة التغيّرات الهرمونية المُصاحبة لهذه الفترة .

    اقرأ أيضا :طرق تحليل المخدرات و مدة بقاء كل مخدر فى الجسم

    مراحل نمو الجنين في الشهر الثامن
    *الطول : فى بداية الشهر الثامن يكون طول الجنين 28 سم، ويصل طوله إلى 45 سم

    *الوزن : وزن الجنين يكون  2 كجم تقريباً عند دخوله الأسبوع 34 من الحمل .

    *يبدأ زغب الجنين ( الشعر الناعم المُغطّي لجسمه)، بالتساقط .

    *تتطوّر حاسة السمع بشكل كبير خلال هذه الفترة من الحمل؛ويستطيع الجنين  سماع الأصوات وتمييزها بعد الولادة.

    * تشعر الحامل فى الشهر الثامن بزيادة في حركة الطفل وظهور النتوئات على بطنها عند تحرك الجنين،  وركله لبطن الأم؛ وذلك بسبب زيادة حجمه .

    *إذا شعرت الحامل  بعدم الراحة أو الانزعاج يجب أن تغير وضعها بالجلوس أو الوقوف،  فيُغيّر الجنين وضعيّته.

    * يُنصح بمتابعة وعدّ حركات الطفل أثناء الحمل في الشهر الثامن ومع اقتراب موعد الولادة؛ وذلك للتأكد من صحة الجنين .

    *بنهاية الشهر الثامن والأسبوع 36 من الحمل  يتحرّك الجنين ليصل إلى منطقة الحوض مهيّئاً نفسه للولادة.

    غذاء الحامل خلال الشهر الثامن

     إنّ اتباع نظام الغذاء الصحي خلال فترة الحمل يحافظ على صحة المرأة الحامل والنمو السليم للجنين، ويقى من العديد من المشاكل الصحية ،مثل :

    1-فرط الزيادة في الوزن

    2-سكّر الحمل

    3فقر الدم

    4- الولادة المُبكّرة

    5-ولادة جنين بوزن أقل من الطبيعي.

    ملحوظة : الأم خلال هذه الفترة تقوم بتوفير الغذاء لشخصين، فيُنصح بتناول ما يُقارب 2400 سعر حراريّ يوميّاً خلال المرحلة الثالثة من الحمل، وتتضمن المواد الغذائيّة الآتية:

    1-الكربوهيدرات: لأنها توفر الطاقة لجسم الحامل والجنين. ومن الأطعمة الغنيّة بالكربوهيدرات: الأرز، والخبز، والحبوب، والمكرونة.
    2-الخضروات والفواكه: لأنها غنية  بحمض الفوليك، والحديد، والعديد من الفيتامينات.
    3-مُشتقّات الحليب:  لتزود الجسم بالبروتين، والكالسيوم، والفسفور .
    4-الدهون والزيوت: يجب أن تتناول الحامل  كميّات مناسبة من الدهون الصحيّة؛ فهى مُهمّة لتوفير الطاقة للجنين على المدى البعيد، كما لها أهميّة في النموّ الدماغي للجنين.
    Gharam Elsawy
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع معلوماتي .

    إرسال تعليق