هرمون السعادة ..ماهو ؟ وكيفية زيادة نسبته فى الجسم ؟

هرمون السعادة ..ماهو ؟ وكيفية زيادة نسبته فى الجسم ؟
    هرمون السعادة ..ماهو ؟وكيفية زيادة نسبته فى الجسم ؟هرمون السعادة يبحث عنه الجميع فى أيامنا هذه المليئة بضغوطات الحياة ،ويتعجب البعض عند سماعه عن هرمون السعادة ،ويتساءل آخرون هل معقول أن مجموعة من المواد الكيميائية تؤثر في الجسم و تؤثر على مدى سعادة الإنسان فى الحياة ؟ وكيف نحصل على هذه الهرمونات

    ربما تكون السعادة قريبة منك ومن الممكن أن تجدها فى أشياء كثيرة حولك ،ونوضح لكم من خلال هذة المقالة  طرق الحصول على هرمون السعادة وكيفية تعزيزه .

    ما هو هرمون السعادة ؟

    يوجد هرمون السعادة فى عدة مركبات كيميائية من أشهرها هرمون السيروتونين و الإندروفين، الدوبامين، والأوكسيتوسين.

    1-أولا : السيروتونين
    يرتبط هذا الهرمون مع الشعور بالثقة بالنفس والإنتماء، و إفرازه يزيد هذين الشعورين.

    والسيروتونين هو الهرمون الرئيسي للسعادة؛ فهو يحسّن المزاج، ويمنع الاكتئاب، ويُعتبر ناقلاً عصبياً، ومحسناً للعاطفة، والإدراك، ويؤدي انخفاضه  إلى الشعور بالاكتئاب، والميول الانتحارية، والغضب، وصعوبات النوم، والصداع النصفي، وزيادة استهلاك الكربوهيدرات.

    ، ويستخدم في علاج اضطرابات الأكل، وحالات الهلع، والوسواس القهري والاضطرابات التالية للصدمة. ويمكن أن ينتج الجسم هرمون السيروتونين من مجموعة الأحماض الأمينية التربتوفان

    2- ثانيا :الأندروفين
     هو من أكثر الهرمونات المعروفة  بين البشر. وتنتجه الغدة النخامية وهو معروف بالأساس "كمضاد الألم".

    أكثر شئ يساعد على إفراز الإندورفين في أجسامنا  ممارسة النشاطات البدنية الشاقة إلى حد النشوة،  إلى جانب النشوة الجنسية الناتجة عن الجماع، لذلك يوصى بعض المختصين  بالمحافظة على الحياة الجنسية المنتظمة.

    كما أن رياضة  الجرى ترفع من مستوى إفراز الإندورفين، بالإضافة إلى الوخز بالإبر.

    3- ثالثا :الدوبامين
    الدوبامين يرتبط بالأساس بالمواد الإدمانية كالميثامفيتامين والكوكايين؟ فهذه المواد الإدمانية عند تعاطيها تعمل على زيادة الدوبامين في الجسم والدماغ.

    ويرتبط هرمون الدوبامين بشخصية الفرد، حيث تشير الأبحاث إلى أن الأشخاص ذوي الشخصية المنفتحة يحظون بمستويات أعلى من الدوبامين من الأشخاص الإنطوائيين.

    ويسمى هرمون الدوبامين أيضا بهرمون" التحفيز والنجاح" و "هرمون المكافأة"، فهو الذي يحفز الشخص على القيام بالخطوات الجريئة ويعطيه الشعور بالحماس.

    اقرأ أيضا :علاج الاملاح الزائدة فى الجسم وأسباب زيادتها وأعراضها

    4-رابعا : الأوكسيتوسين (هرمون الحب )
    هل تعلم أن العناق يزيد من السعادة؟  الإكسيتوسين يسمى بهرمون الحب أو هرمون العناق، فإفرازه يتأثر بالتواصل الجسدي (غير الجنسي) بين الشريكين.

    هرمون السعادة ..ماهو ؟ وكيفية زيادة نسبته فى الجسم ؟5-خامسا :هرمون الأدرينالين
    يسمى الأدرينالين بجزيء الطاقة، الذي يزيد من الشعور بالبهجة والسعادة، ويخلق المزيد من الطاقة، ويسبّب الأدرينالين زيادةً في معدلات ضربات القلب، وضغط الدم، وزيادة تدفق الدم إلى العضلات .

    6-سادسا :هرمون جابا
     هرمون غابا (GAPA) يقلل من إطلاق الخلايا العصبية، ويزيد من الشعور بالهدوء والراحة، ويمكن زيادة هذا الهرمون بشكل طبيعي من خلال ممارسة تمارين التأمل واليوغا .

    طرق زيادة هرمونات السعادة فى أجسامنا :

    1-قضاء بعض الوقت اللطيف مع الأصدقاء سواء كان ذلك خلال مشاهدة فيلم سينمائي معا أو القيام بنزهة أو نشاطات عائلية.

    2-المحافظة على التلامس الجسدي غير جنسي في حياتنا، سواء كان العناق ،وليس شرطا عناق الزوج للزوجة ،قد يكون عناق الأم لطفلها أو حتى الأخ لأخته، فهذه الوسائل غاية في السهولة لرفع مستوى السعادة لديك.

    3-تخطيط مشاريع شخصية والقيام بها وإنهائها. فالشعور بالإنجاز يزيد من هرمون الدوبامين أو كما قلنا هرمون المكافأة.

    4-العطور، والمحافظة على بيئة عطرية إيجابية يزيد من يقظة الحواس  ويرفع من مستوى الأندروفين في الجسم.

    5-ممارسة الأنشطة المضحكة، حتى لو لم تكن تشعر بالرغبة في ذلك، فالضحك يزيد من السعادة، و يؤدي إلى إرتفاع مستوى الأندروفين الذي يؤدي إلى الشعور بالفرح والرضا.
    6-تناول بعض الأطعمة الحارة ، فالطعام الحار يرفع من مستوى افراز هرمون الأندورفين أيضا.

    7-البعد عن القلق والتوتر، فالقلق يرفع من مستوى الكورتيزول وهو هرمون الإجهاد.

    8-ممارسة تمارين التنفس، أو رياضات اليوغا المختلفة، فهي تساعد على التعامل مع الضغوطات وتنفيس القلق.

    9-المحافظة على الغذاء الصحى والمحافظة على توازن الهرمونات في الجسم، والبعد عن الأطعمة التي  تحتوي على تدخل هرموني من البشر.

    10-التعرض للشمس وأشعتها قليلا، فضوء الشمس يرفع من مستوى هرمون السيروتونين الذي يقلل من الاكتئاب ويزيد الثقة بالنفس.

    11-ممارسة الرياضة فهرمون الإندروفين يرتبط بشكل كبير مع الجهد الجسماني ، وخاصة ممارسة الجرى في الهواء الطلق والمشى والرقص .

    12-التأمل واسترجاع الذكريات السعيدة، يساعد على إنتاج الدماغ للسيروتونين؛ فيزيد من الشعور بالسعادة.

    13-الاهتمام بأخذ الجسم كفايته من فيتامين "ب"، وفيتامين "ب6"، وفيتامين "ب12"، وفيتامين "ج"؛فهذه الفيتامينات تساعد على علاج الاكتئاب، وتزيد من سعادة الإنسان.

    14-التقليل من تناول السكر؛ لأنه يخفض السيروتونين في الجسم، ويؤدي إلى سوء المزاج، و التقليل من الأطعمة السكرية يحافظ على الجسم من أمراض القلب والسكري.

    15-تناول الأطعمة الغنيّة بالماغنيسيوم، والتى تتواجد فى الخضار الورقية الداكنة، والأسماك، والفاصولياء، والموز، فهى تساعد على علاج نوبات الاكتئاب، وتحقيق السعادة.
    Gharam Elsawy
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع معلوماتي .

    إرسال تعليق