اعراض الحمل بولد وهل ممكن يستمر الحمل مع نزول الدم ؟

اعراض الحمل بولد وهل ممكن يستمر الحمل مع نزول الدم ؟
    اعراض الحمل بولد وهل ممكن يستمر الحمل مع نزول الدم ؟
    اعراض الحمل بولد لم تحدده الأبحاث والدراسات العلمية، ولكننا نجد النساء تتكهن بمعرفة نوع الجنين من خلال شكل السيدة الحامل بعد ظهور اعراض الحمل وربط هذه الأعراض بعلامات الحمل بولد
    اعراض الحمل بولد
    يعتقد البعض أن هناك بعض الأعراض تدل على الحمل بولد مثل :
    1-كثرة الهالات السوداء حول العين.
    2-كبر حجم الأنف عما كان قبل الحمل.
    3-لون البول داكن ومحمر عن الحامل بأنثى.
    4-ظهور دوالي زرقاء حول البطن، أسفل منطقة السرة.
    5-الثدي الأيمن يكون أكبر من الثدي الأيسر.
    6-يأتي الوحام متأخراً عند السيدات الحوامل بولد.
    7-تظهر نبضات الجنين في الناحية اليسرى في الشهر الثاني من الحمل.
    8-ظهور الشعر بشكل أكثف وأسرع من الحامل بأنثى.
    9-البطن يكون منخفض إلى الأسفل.
    10-البعض يعتقد أن من اعراض الحمل بولد حدوث تشققات في الأقدام والأيدي، ولكن هذا طبيعياً في فترة الحمل سواء كان الجنين ولد أو بنت .
    اقرأ أيضا :اعراض الحمل في الشهر الثالث وأهم النصائح للحامل في الشهر الثالث
    11- زيادة القيء :تعتقد بعض السيدات إلى أن من اعراض الحمل بولد هو ارتفاع عدد مرات القيء خاصة  في الصباح، وهذه الحالة تعرف بـ غثيان الحمل، ومن الطبيعي أن يحدث غثيان للسيدة الحامل بعد القيام من النوم بسبب الهرمونات.
    12- الجمال  :من الشائع  عند النساء أن الحامل بأنثى تكون أكثر جمالاً من الحامل بولد
    13-الوحام :تعتقد بعض النساء أن من اعراض الحمل بولدزيادة الرغبة في تناول الأطعمة ذات المذاق اللاذع مثل الليمون والبرتقال أو الأطعمة المملحة والإكثار من التوابل وأن الحمل بأنثى يزيد الرغبة في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة من السكريات مثل الحلوى والشيكولاتة والسكريات ،  ولكن ما يؤثر على رغبتك في تناول الطعام هو هرمون الحمل الأستروجين ، مما يزيد شهيتك حول الأطعمة ويجعلك تحتاجين إلى تناول طعام بعينه.
    14-دقات قلب الجنين :يعتقد البعض أن الجنين الذكر ينبض في يسار بطن الأم في الشهر الثاني من الحمل، و أن دقات الذكر تكون أسرع وأكثر مثل أن ينبض من 120 إلى 140 نبضة في الدقيقة، لكن ليس هناك اختلاف بين دقات قلب الأنثى والذكر.
    15-شكل البطن :تقول بعض النساء أن المرأة الحامل بولد تنخفض بطنها إلى الأسفل ويكون البطن مستديراً أي يأخذ شكل الكرة أو الدائرة.
    أما السيدة الحامل بأنثى يكون شكل البطن مسطح ومرتفع لأعلى.
    16-لون البول :البول الداكن هو من أحد اعراض الحمل بولد ، أما البول الفاتح فهو من أحد علامات الحمل بأنثى ، ولم تجرى دراسة بعد لمعرفة إن كان هذا صحيحاً أم لا.
    اقرأ أيضا :الحمل في الشهر الثاني ،مراحل نمو الجنين واهم النصائح للمرأة الحامل
    17- وضعية النوم :تقول النساء إلى أن النوم على الجانب الأيسر يعني الحمل بولد، والعكس صحيحاً عند الحمل بأنثى ، ولكن في كل الحالات تواجه المرأة العديد من الأمور التي لا تعطيها الفرصة للتعرف على الحمل بأنثى أم ذكر من خلال وضعية النوم ، لأنها تتعرض لمواجهة صعوبات في النوم عند الحمل
    هل ممكن يستمر الحمل مع نزول الدم ؟
     يجب أن تعلم المرأة الحامل أن النزيف أثناء الحمل أو نزول الدم في تلك الفترة يكون له عدة أسباب تختلف من امرأة إلى أخرى، فقد يكون نتيجة انغراس البويضة في جدار الرحم مباشرة ويحدث هذا قبل أن تعلم المرأة أنها حامل ويكون السبب في حدوث ذلك هو جرح في بطانة الرحم، ولكن بعض من السيدات يعتقدون أنها الدورة الشهرية على الرغم من عدم إطالتها بالقدر المعتاد عليه للدورة الشهرية، فبعض السيدات تعتقد أنها أخطأت في حساب موعد الدورة الشهرية ،ولكن هناك حالات يكون فيها النزيف طبيعيا وحالات اخرى تدعو للقلق.
    الحالات الذي يكون بها نزيف الدم طبيعياً :
    من الطبيعي أن هناك حالات نزيف طبيعية تمر على بعض السيدات ومنها الآتي:
    1-أن يكون نزول الدم في الشهور الأولى من الحمل ناتج عن انغراس البويضة الملقحة في بطانة الرحم، وهنا يكون نزول الدم عبارة عن نقط بسيطة وتستمر لعدة ساعات أو أيام.
    أو يكون نتيجة للفحص الداخلي، ويعود هذا لحساسية عنق الرحم.
    2-نزول الدم بعد العلاقة الحميمة.
    3-يحدث في بعض الأحيان نزول الدم عند وجود تغييرات في عنق الرحم.
    4- نزول دم ذات لون أحمر باهت في نفس موعد الدورة الشهرية، ويرجع السبب إلى صغر حجم الجنين وبالتالي تكون أغلفته صغيرة، حيث لا يلتصق تماماً في جدار الرحم من الداخل، ومن خلال تأثير هرموني تنسلخ بقايا بطانة الرحم بالموعد المحدد للدورة الشهرية تبعاً لمستوى هذه الهرمونات وبالتالي يكون السبب في نزول الدم.
    متى يكون نزول الدم أمر مقلق؟
     تختلف درجة خطورة نزول الدم حسب كمية الدم، أو أنه حدث مرة واحدة أو بشكل مستمر، ويعود الأمر  أيضا للون الدم سواء كان لونه أحمر فاتح أو بني أو وردي، وهل يوجد به أنسجة أو كتله دموية، وهل يرافق النزيف الشعور بالألم أم لا.
    ولكن في حالات الإجهاض يرافق النزيف أو نزول الدم بعض من الأعراض منها حدوث تشنجات أسفل البطن، ووجود تجلطات دموية، بجانب الشعور بألم في الظهر.
    أما في حال كان الحمل خارج الرحم مع تقدم مراحل الحمل، من الممكن أن يؤدي إلى انفجار في قناة فالوب ويرافق النزيف أعراض أخرى مثل الشعور بالدوار والتقلصات الحادة أسفل البطن.
    إذا حدث نزيف وبكميات كميات كبيرة في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل، فيكون هذا دليل على أن الحالة خطيرة، لأن من الممكن أن يكون بسبب انفصال المشيمة أو تمزق الرحم.
    تأثير نزول الدم على الجنين :
    إذا كان نزول الدم أو النزيف في بداية الحمل فلا يؤثر على نمو الجنين وصحته، فأغلب السيدات التي تعاني من نزول الدم أثناء الشهور الأولى من الحمل تكون لأسباب طبيعية، ولا يواجهون أي مشاكل طوال فترة الحمل وعند الولادة.
    ولكن الأمر الذي يستدعي القلق هو أن يستمر نزول الدم الثلثين الثاني والأخير من الحمل، ويكون هذا دليل على حدوث اضطرابات في المشيمة، ومن الممكن أن تتطور الحالة إلى حدوث الولادة المبكرة.
    كما من الممكن أن يحدث تمزق في جدار الرحم لتعرضه للضعف بسبب العمليات الجراحية التي يمكن أن تعرضت لها السيدة من قبل.
    Gharam Elsawy
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع معلوماتي .

    إرسال تعليق