علاج الانتفاخ والغازات واسبابهما وطرق الوقاية من الانتفاخ

علاج الانتفاخ والغازات واسبابهما وطرق الوقاية من الانتفاخ
    علاج الانتفاخ والغازات واسبابهما وطرق الوقاية من الانتفاخ
    علاج الانتفاخ والغازات متعددة سواء كانت بوصفات طبيعية أو أدوية ، ولكن يجب أن نعرف أولا أسباب الانتفاخ والغازات ،فكلما تقدمنا في العمر، زادت لدينا الأمراض  مثل السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية ومشاكل الجهاز الهضمي المختلفة، مثل الغازات أو انتفاخ البطن.

    ما هو انتفاخ البطن؟

    ينتج غازات عند كل  شخص خلال عملية هضم الغذاء ، مثل غازات: الميثان، الهيدروجين، ثاني أكسيد الكربون، والنيتروجين. ويقوم الجسم بطرد بعضها خارج الجسم، قد تكون بكميات قليلة فلا يلاحظها الشخص نفسه وأحيانا تكون بكميات أكبر فتؤثر على مجرى الحياة وتسبب الاحراج للشخص أمام الآخرين

    اسباب انتفاخ البطن

    فى الغالب تكون أسباب انتفاخ البطن ناتجة عن ابتلاع الهواء أثناء الأكل والشرب، وتبدأ المشكلة عندما تصل بعض الغازات إلى الأمعاء الغليظة، لتبدأ ب " التجول" في البطن وتسبب ضغوطات وانتفاخات مزعجة.

    اسباب انتفاخ البطن وتكون الغازات في الجهاز الهضمي:

    1- عدم تحمل طعام معين
    عندما لا يتحلل الطعام بشكل صحيح بسبب عدم وجود بعض الأنزيمات اللازمة لتحلله، مثل، الهيدروجين ينتج بكميات كبيرة لدى أولئك الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز- سكر الحليب.
    اقرأ أيضا :اعراض خمول الغدة الدرقية وطرق علاجها

    2- الحساسية لبعض الأغذية
    عندما يحدث رد فعل في الجهاز المناعي بسبب تناول طعام معين، فهناك أطعمةتسبب انتفاخ البطن وتكون الغازات في الجهاز الهضمي، ومن المفضل تجنب هذه الأطعمة وعدم تناولها ، كما ان هناك أطعمة تخفف من انتفاخ البطن وينصح بتناولها.

    الأطعمة التي تسبب انتفاخ البطن، هي:

    الأطعمة من العائلة الصليبية: الكرنب، القرنبيط، البروكلي، ( المطبوخة والطازجة).
    الفاكهة المجففة: المشمش، الخوخ، الزبيب.
    الأطعمة من العائلة البقولية: الفاصوليا، البازلاء، الحمص، العدس.
    الصويا.
    الباذنجان.
    الخس.
    البصل.

    منتجات الألبان.

    3- متلازمة القولون العصبي
    وهي مجموعة من الظواهر الفسيولوجية التي تنسب للنشاط  غير السليم للأمعاء، والناجم عن اضطراب في عملية هضم الطعام في الأمعاء، فضلاً عن وجود عوامل نفسية مثل التوتر.

    4- أسباب أخرى
    وهناك العديد من العوامل والأسباب الأخرى لنفخة البطن، مثل:

    المشروبات الغازية قد تكون من أسباب انتفاخ البطن وتزيد من دخول الغازات الى الجهاز الهضمي.
    مضغ العلكة والتدخين.
    استخدام أدوية مختلفة، مثل تناول مضادات حيوية أو أدوية تحتوي على اللاكتوز (سكر الحليب) أو السكروز أو الفركتوز، لدى الحساسين لهذه السكريات.
    الإضافات الغذائية أو أصباغ الطعام في الأغذية المصنعة.
    الأمراض التى تسبب انتفاخ البطن :
    -الالتهابات المعوية يمكن أن تتسبب بمشاكل في الأمعاء وعدم القدرة على امتصاص العناصر الغذائية المختلفة.
    -تليف الكبد.
    -الأمراض الخبيثة.
    علاج الانتفاخ والغازات

    فى الغالب ظاهرة الغازات لا تشير إلى وجود مشكلة طبية، ولكن لا يجب التشخيص بشكل مستقل والامتناع عن إجراء الفحص الموثوق والدقيق من قبل الطبيب. وغالباً سوف يأتي العلاج كما يلي:

    إضافة أدوية مختلفة مثل: المضادات الحامضية، أقراص الفحم النشط، أدوية أخرى مختلفة.
    بالإمكان استخدام الأعشاب الطبية، مثل البابونج والزنجبيل والانجليكا والكزبرة والألوفيرا. ولكن يجب استشارة الأشخاص المهنيين في هذا المجال.
    تغيير نمط الحياة مثل خفض التوتر.
    زيادة النشاط البدني.
    علاج الانتفاخ والغازات يتطلب أيضا التغيير في النظام الغذائي وفي طريقة تناول الطعام، مثل اتباع القواعد التالية:
    الأكل ببطء. 
    اعتماد قضمات صغيرة.
    التركيز على تناول الطعام دون أي نشاط اخر مثل مشاهدة التلفزيون.

    أسباب وعوامل خطر الغازات

    أسباب تكون الغازات تشمل:

    1-ابتلاع الهواء: عندما لا يتم إطلاق الهواء الذي تم ابتلاعه إلى الخارج بواسطة التجشؤ، فانه يمر من خلال الجهاز الهضمي وينطلق عن طريق الشرج، على شكل ريح. ا
    2-الطعام والشراب: كمية الغازات التي تسببها بعض أنواع الطعام والشراب تختلف من شخص إلى آخر.
    3-الإمساك: قد يسبب الانتفاخ، لكنه لا يزيد، عادة، من كمية الغازات.
    4-الأدوية والمضافات الغذائية:  بعض الأدوية و المضافات الغذائية - قد تسبب آثارا جانبية مثل الانتفاخ وتكوّن الغازات.
    5- بعض الأمراض: بعض الأمراض، مثل داء انسداد الأمعاء (الانسداد المعوي ) وداء كرون (التهاب مزمن في الأمعاء ).
    6-التغيرات في مستوى الهرمونات: الانتفاخ هو ظاهرة منتشرة لدى النساء في فترة ما قبل الحيض .
    ادوية لعلاج الانتفاخ والغازات :

    الشعور بالانتفاخ ووجود الغازات في تجويف الأمعاء الدقيقة يعتبران أحد أنواع متلازمة القولون المتهيّج، ويتم اختيار علاج الغازات طبقا للتشخيص. واليكم فيما يلي طرق التخلص من الغازات والوقاية منها!

    -تغيير النظام الغذائي: لمنع تكون الغازات لا يساعد، بشكل عام، إلا في حالة المصابين بعدم تحمل سكر الحليب أو سكر الفاكهة.  يتوفر في الأسواق بديل لإنزيم لاكتاز .
    -الأدوية لإرخاء العضلات الملساء (العضلات اللا إرادية - )، والتي يعطى بعضها في حالات القولون المتهيج التي تكون الشكوى الرئيسية فيها من أوجاع في البطن، تقوم أيضا  بإبطاء وتثبيط حركة الأمعاء، وتزيد  من الشعور بالانتفاخ.
    هناك أدوية أخرى تمت تجربتها بنجاح وهي تتكون من تركيبات على أساس الفحم النباتي المنشّط (Activated charcoal) (كربوسيلان - Carbosylane، أوكاربون - Eucarbon، نوريط - Norit، نوفيكربون - NoviCarbon)، بيسموث وسوبساليسيليت (Bismuth subsalicylate) ومستحضرات إنزيمية (إنسيبالميد - Encypalmed).
    الوقاية من الغازات:يمكننا  منع الغازات والوقاية منها وبواسطة التغيير في عادات  الأكل والشرب. كما أن  الغازات تعتبر أحد الأعراض التي تشير إلى وجود مرض ويجب معالجته.
    Gharam Elsawy
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع معلوماتي .

    إرسال تعليق